كلمة معالي وزير التربية والتعليم بمناسبة تدشين واطلاق موقع القناة التعليمية


يسرني في تدشين موقع القناة التعليمية اليمنية من عدن التأكيد على أهمية الاعلام في خدمة العملية التعليمية والتربوية في مجالاتها المختلفة ومساراتها المتعددة ولعلنا اليوم وفي ظل الظروف التي أحاطت ببلادنا جراء الانقلاب على الشرعية اليمنية ممثلة بفخامة الرئيس المناضل المشير عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية نحن اليوم في امس الحاجة الى اعلام تلفزيوني تعليمي نوعي يقدم خدمة تعليمية للطالب واخرى تأهيلية وتدريبية للمعلم واثرائية للمنظومة التعليمية والتربوية خدمة تعليمية تلفزيونية تتحدى العقبات الموجودة والحواجز المصنوعة فتصل الى الطالب والمعلم والإداري وللأسرة في قمم الجبال وبطون الاودية وفي الصحاري والمدن لتقدم لهم خدمة تعليمة وطنية ترتكز على أسس حديثة ومرجعية وطنية بعيدا عن المماحكات السياسية والمذهبية والعرقية والجغرافية وذلك ما نتطلع اليه في دور اكثر ايجابية للقناة التعليمية من عدن.
بانطلاق موقع القناة التعليمية – تنطلق شعلة للمعرفة وللعلم يستفيد منها فلذات أكباد الوطن أبنائنا وبناتنا والاسرة التربوية عموما على طريق البناء وسعيا حثيثا نحو المستقبل الواعد المشرق ليمننا الحبيب .

واتطلع ومعي ابنائي وبناتي والاسرة التعليمية والتربوية الى دور كبير للقناة التعليمية في الميدان التربوي نراهن عليه في بناء مستقبل أفضل للعملية التعليمية في بلادنا ، وندرك حجم المسئولية الملقاة على قيادة القناة ومنتسبيها في تقديم تعليم تلفزيوني نوعي ومدرسة تلفزيونية نموذجية يجد فيها الطالب فرصته للتعلم ولبناء المهارات ولتطوير القدرات وبناء الشخصية اليمنية المنتمية لدينها ووطنها ومجتمعها، الشخصية اليمنية المتزنة والمتوازنة في جميع تصرفاتها، الشخصية اليمنية المبدعة والمبتكرة، الشغوفة بحب المعرفة والعلم، المقتحمة لدروب التعلم وتأكيدا للنهج الذي نسير عليه في التربية والتعليم في السير من حيث انتهى الاخرون اوصي قيادة القناة الاستفادة من تجارب القنوات التعليمية العربية والأجنبية فعلينا أن نستعد لهذا السباق التعليمي وأن نكون في موقع المنافسة علماً وانتاجاً وعطاء ومشاركة.

واثقون من النجاح وان القادم اجمل واننا مع شركائنا الداعمين لنجاح التعليم في اليمن سننتصر على كل التحديات بالعمل والانجاز و بروح المسئولية من الجميع وسيكتمل دورنا ويتحقق أملنا بمشاركة فاعلة من كل المنظمات وجهات الدعم المدركة لاحتياجاتنا ولأهمية اطلاق القناة التعليمة عبر الأقمار الصناعية لتصل الى كل أبناء وبنات الوطن.

وادعو الأسرة واولياء الامور بمشاركتنا بالمتابعة والدعم والتشجيع والتواصل المستمر بصورة مباشرة او عبر بوابة التربية والتعليم التلفزيونية والالكترونية ومنها القناة التعليمية ونوافذ الاتصال فيها .

وختاما نعد الوطن اننا سنعمل بجد واجتهاد ومثابرة وبمسؤولية كبيرة لتقديم خدمة تعليمية وتربوية تصل لكل أبنائنا وبناتنا في عموم محافظات الجمهورية لن تقتصر خداماتنا في اليمن على محافظة دون غيرها الوطن في أبنائه وبناته فهم المستقبل الواعد لوطننا الحبيب وهم بين أيدينا امانة والحفاظ عليهم مسؤولية.

دمتم ودام الوطن بخير ؛؛؛

د. عبد الله سالم لملس
وزير التربية والتعليم