وزير التربية والتعليم يدشن المرحلة الاولى للانتاج في القناة التعليمية

دشن وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالله لملس، اليوم، في العاصمة المؤقتة عدن، المرحلة الأولى من إنتاج البرامج المنهجية للقناة التعليمية اليمنية الفضائية، والذي من المقرر بدء بث القناة رسمياً خلال الستة الأشهر القادمة، بتمويل من دولة الكويت الشقيقة في إطار حملة الكويت إلى جانبكم.
وعقب التدشين، شاهد الوزير لملس، ووكيل وزارة التربية والتعليم لقطاع المناهج والتوجيه الدكتور صالح الصوفي، والمدير العام التنفيذي لمؤسسة مطابع الكتاب المدرسي الدكتور محمد باسليم، وممثلي الهيئة اليمنية الكويتية للإغاثة وعدد من المعنيين، عرض ريبورتاج قدمته إدارة القناة عكس طبيعة ورسالة برامجها العلمية.
كما طاف وزير التربية والتعليم والمعنيين في الوزارة والجانب الكويتي، في إدارات وأقسام القناة التعليمية التي شملت إدارة البرامج والإنتاج، والكنترول والتجهيزات، والاستيديو التعليمي الافتراضي وعدداً من المكاتب الإدارية، واستمعوا من مسؤولي الإدارة العامة للقناة إلى شرح مفصل حول سير عمل إدارات وأقسام القناة في إنتاج البرامج التعليمية.
وقال الوزير الدكتور لملس “إن تدشين المرحلة الأولى للقناة التعليمية يعتبر نقلة نوعية في قطاع التربية والتعليم، لتصبح القناة رائداً إقليمياً ومتميزة عالمياً في مشاريع التعليم، والمضي قُدماً نحو إحداث نهضة تعليمية وتربوية بمختلف أرجاء الجمهورية من خلال تقديم برامج تعليمية متنوعة ومتميزة بأفكار إبداعية وأساليب ابتكارية وفقاً لمعايير الجودة الشاملة في التعليم”.

وأضاف “أن برامج القناة تعتبر بمثابة البديل للطلاب والطالبات في مختلف المراحل الدراسية خصوصاً في المدارس التي تعاني من نقص بمدرسي بعض المواد العلمية، وبالتالي فإن القناة وبرامجها ستعوض ذلك النقص وستوصل المعلومة ورسالة العلم والمعرفة إلى طلبة العلم، وثمن دعم ومواقف دولة الكويت أميراً وحكومة وشعباً بمقدمتهم أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، من خلال مساندتهم لأشقائهم اليمنيين في قطاع التعليم خصوصاً ومختلف قطاعات الحياة عموماً”.
ومن جانبه ذكر نائب مدير عام القناة التعليمية مختار هاشم، أن القناة تعد مؤسسة تعليمية إعلامية ومشروعاً وطنياً بامتياز يختص بتقديم تعليم متميز وإنتاج التعليم والتفاعل مع التعليم المعاصر، ويستهدف قاعدة واسعة تضم الطلاب والمعلمين وذوي الاحتياجات الخاصة والإدارات المدرسية.
ومن جهته لفت الرئيس الدوري للهيئة اليمنية الكويتية للإغاثة توفيق محمد حسين، إلى أن دعم القناة التعليمية يأتي في إطار حملة الكويت إلى جانبكم المساندة لليمن واليمنيين في المجالات التعليمية والخدمية، واستعرض الدعم الكويتي بمرحلتيه الأولى والثانية بقطاع التعليم في اليمن الذي شمل إعادة بناء وتأهيل عدداً من المدراس والمنشآت التعليمية، وتوفير المستلزمات المدرسية، وتنظيم الدورات التدريبية والتأهيلية للمعلمين والمعلمات، وأكد استمرار دعم التعليم بالفترة المقبلة.